جمعية الدعوة بخميس مشيط تستقبل العشر الأول من ذي الحجة ببرنامج ” خير الأيام ” بعدة لغات

تستقبل جمعية الدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بخميس مشيط، العشر الأول من شهر ذي الحجة بباقة متنوعة من البرامج الدعوية والتوعوية تحت عنوان ” خير الأيام ” ، وذلك من خلال بث الرسائل التوعوية ، ودعم برامج ومشاريع وزارة الشؤون الإسلامية وتفعيل البرامج المجتمعية التي تحقق الرؤى لخدمة العمل الخيري بمختلف مجالاته، وفق مستهدفات رؤية المملكة 2030.

وبين مدير الجمعية الشيخ عبدالكريم آل مشهور ، أن هذه البرامج تأتي تزامناً مع دخول أيام فاضلة تضاعف فيه الأعمال ، والبرامج هي: ” إفطار صائم يوم عرفة ، وبث رسائل توعوية عن الأعمال التي يستحب فعلها أيام العشر من ذي الحجة ، وكذلك كيفية أداء نسك الحج ومحظوراته، ومنزلة الحج في الإسلام” ، مضيفاً أن هذه البرامج الدعوية ، تعد ضمن اهتمامات الجمعية التي ستقدمها بأكثر من لغة لتصل إلى جميع المقيمين الغير ناطقين باللغة العربية .